مزوار: إعلان مراكش حظي بدعم كافة الأطراف

مزوار: إعلان مراكش حظي بدعم كافة الأطراف
كيفاش
قال صلاح الدين مزوار، رئيس مؤتمر “كوب 22″، إن إعلان مراكش الذي اعتمده رؤساء الدول والوفود المشاركون في أشغال الدورة 22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب 22)، أمس الخميس (17 نونبر)، حظي بدعم من قبل كافة الدول الأطراف في الاتفاقية.
وأوضح مزوار، في كلمة خلال حفل اعتماد إعلان مراكش للعمل من أجل المناخ والتنمية المستدامة، أن الاجتماع رفيع المستوى لهذا الحدث الكبير حول المناخ شهد مشاركة 70 رئيس دولة وحكومة، وهو ما شكل عاملا ملهما بالنسبة إلى هذا المؤتمر.
وأبرز رئيس مؤتمر “كوب 22″ أن الأمر يتعلق بـ”إعلان مراكش حول العمل لفائدة المناخ والتنمية المستدامة”.
وأشار الإعلان، الذي اعتمده رؤساء الدول والحكومات والوفود، إلى أن مؤتمر مراكش “يمثل تحولا مهما في التزامنا لتوحيد المجتمع الدولي لمواجهة أكبر تحديات عصرنا”.
ودعا المشاركون في المؤتمر، في هذا الإطار، إلى مزيد من العمل المناخي والدعم، قبل حلول سنة 2020، مع الأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات والظروف الخاصة للدول النامية، والدول الأقل نموا خاصة تلك الأكثر عرضة للآثار الكارثية للتغير المناخي.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق