سطات.. جوج دواور ضاربو علقو البوليس!!

أرشيف

أرشيف

كيفاش
نفى بيان حقيقة لعمالة إقليم سطات ما تداوله بعض المواقع الإلكترونية حول تعرض سيدتين للتعنيف من طرف قائد مركز الدرك الملكي لسيدي حجاح في إقليم سطات، خلال تدخل القوات العمومية، بتاريخ 26 أكتوبر الماضي وبإشراف من النيابة العامة، بدوار البيرات (نواحي سطات)، في قضية نزاع على أرض فلاحية بين سكان الدوار وتعاونية.
وأكدت السلطات أنه خلال هذا التدخل لم يتم تسجيل تعرض أي مواطن من سكان الدوار المذكور للتعنيف.
وأوضح البيان أنه لم يتم تسجيل أي نقل أو تقدم لأي مواطن من الساكنة إلى المراكز الصحية خلال اليوم نفسه، إضافة إلى أنه لم يتم تقديم أية شكاية من طرف أي مواطن بهذا الخصوص طيلة الأسبوع الموالي لعملية التدخل، مشددا على أن عملية استثبات الأمن التي قامت بها المصالح الأمنية بما فيها الدرك الملكي، لتفادي الاصطدامات العنيفة التي يتم تسجيلها بين طرفي النزاع خلال كل موسم حرث، تمت تحت إشراف النيابة العامة.
وأشار المصدر ذاته إلى أن السيدتين رقية الفساحي وعايدة الزهري، اللتين ادعتا تعرضهما للتعنيف من طرف قائد مركز الدرك الملكي، تقدمتا بشكاية إلى النيابة العامة، بتاريخ فاتح نونبر، أي بعد مرور 7 أيام من تاريخ إجراء عملية استثبات الأمن في الدوار المذكور، مضيفا أن النيابة العامة أمرت بإجراء بحث في الشكاية المعروضة عليها واتخاد الإجراءات اللازمة طبقا للقانون على ضوء نتائج التحقيق.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق