بعد لقاء ابن كيران.. ساجد كيتمنى يكون في الأغلبية ولكن..!!

بعد لقاء ابن كيران.. ساجد كيتمنى يكون في الأغلبية ولكن..!!

فرح الباز
ربط حزب الاتحاد الدستوري مشاركته في حكومة عبد الإله ابن كيران الجديدة بالتوافق مع حليفه حزب التجمع الوطني للأحرار.
وشدد محمد ساجد، الأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري، مباشرة بعد خروجه من اللقاء الذي جمعه بعبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة، اليوم الأربعاء (19 أكتوبر)، في إطار اللقاءات التي يجريها لتشكيل التحالف الحكومي، على أن حزبه متفائل بالمرحلة المقبلة.
وقال محمد ساجد: “ننتظر يسالي رئيس الحكومة المشاورات ديالو، واقتراح التشكيلة اللي نلقو فيها نفسنا”، مردفا: “نتمنى أن تنتهي المشاورات بعرض يمكن تقاسمه مع حليفنا التجمع الوطني للأحرار”.
وعبر ساجد عن تفاؤله بتشكيل الحكومة في ظروف مناسبة، قائلا: “اللقاء كان مناسبة لتبادل الآراء حول المرحلة اللي حنا فيها، ومناسبة لتهنئة ابن كيران على الثقة اللي وضعها فيه الملك للمرة الثانية.. ونحن متفائلون ونتمنى يكون التيسير في تشكيل الحكومة، وأن تكون الحكومة اللي غادي تتشكل في مستوى انتظارات المواطنين”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق