مجلس المستشارين كيقلّب على الخدمة: كاين شي حكومة نسوّلوها؟

مجلس المستشارين
كيفاش
أعلن مجلس المستشارين استعداده التام للاضطلاع بدوره الرقابي لعمل الحكومة في إطار تصريفها للأمور الجارية، وعن عدم تحمله مسؤولية تعطل أشغاله طيلة تاريخ إجراء مشاورات تشكيل الحكومة.
وقال مكتب المجلس، في بلاغ له، أمس الاثنين (17 أكتوبر)، “وأمام عدم تجاوب الحكومة مع المجلس بخصوص عقد الجلسات الأسبوعية للأسئلة الشفهية، بناء على تأويل خاص للقانون التنظيمي المتعلق بتنظيم وتسيير أشغال الحكومة والوضع القانوني لأعضائها، فإنه ينهي إلى علم كافة السيدات والسادة المستشارين والرأي العام عن استعداده التام للاضطلاع بدوره الرقابي لعمل الحكومة في إطار تصريفها للأمور الجارية، وعن عدم تحمله مسؤولية تعطل أشغاله طيلة تاريخ إجراء مشاورات تشكيل الحكومة”.
وأشار البلاغ إلى أن المجلس تعذر عليه عقد أولى جلساته الدستورية للأسئلة الشفهية الأسبوعية في دورة أكتوبر 2016 بعد اعتذار الحكومة عن الحضور لهذه الجلسات بعلة عدم اندراج ذلك ضمن مجالات تصريف الأعمال كما حد دتها أحكام المادة 37 من القانون التنظيمي رقم 65.13 المتعلق بتنظيم وتسيير أشغال الحكومة والوضع القانوني لأعضائها.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق