العربي المحرشي مدافعا عن ابنته وئام: قادّة تفرض راسها

العربي المحرشي مدافعا عن ابنته وئام: قادّة تفرض راسها
فرح الباز
على خلفية الجدل الذي أثاره التحاق ابنته وئام المحرشي بمجلس النواب، بعد فوزها عن لائحة حزب الأصالة والمعاصرة في دائرة وزان، قال العربي المحرشي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس المستشارين، إن ترشح ابنته في استحقاقات السابع من أكتوبر كان بطلب من رؤساء جماعات وزان ومستشاري الحزب.
وأضاف المحرشي، في اتصال هاتفي مع موقع “كيفاش”، “كان على هؤلاء الذي يزايدون على فوز وئام بمقعد برلماني، البحث عن الكيفية التي ترشحت بها، هل بطلب مكتوب من مناضلي الحزب وتحت إلحاحهم، أم هي التي فرضت نفسها عليهم”.
وأكد المستشار البرلماني أن رؤساء مجالس جماعات وزان هم من اقترح ترشح وئام، قائلا: “أولا لكونها شابة، وثانيا باش يعطيو صورة إيجابية عن المنطقة بأن بنت في عمره 21 سنة ترشحت وقادة تفرض راسها بمستواها الدراسي وتتبعها للأحداث السياسية”.
وقال المحرشي متحدثا عن ابنته: “وئام التحقت بالعمل السياسي سنة 2002، ومن صغرها وهي كتشوف السياسيين والبرلمانين والمناضلين كيجيو عندنا للدار، ومن صغرها وهي تطرح الأسئلة وكاع اللي كيروج في العمل السياسي كتوثقو وكتبعو عن قرب، وعندها بزاف المعطيات على العمل السياسي ولكن ما كانتش عندها فكرة الترشح”.
وعن مسارها الدراسي يقول الأب: “وئام متبعة الدراسة ديالها في السنة الثالثة في HEM، ملي قررت تخوض غمار السياسية قررت توفق بينو وبين الدراسة ديالها، إلى جانب هذا عندها عمل آخر كتديرو وهو تسيير مقاولتي الخاصة”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
1
  1. Red1

    بغيتو تعطيو صورة ايجابية عن العمل السياسي بمنطقة وزان متافق معاك ، بغيتو تعطيو فرصة للشباب متافق معاك ، و لكن كين غير بنتك في المنطقة ، راه كين ملايين الشباب علاش بنتك بالضبط ، بلا متبقاو تبرروا المواقف ديالكم ، راه كلشي واضح و باين.

    إجابة

إضافة تعليق